بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

استعدادا لإعلان التطبيع .. وفد إسرائيلي يلتقى البرهان وحمدوك في الخرطوم

حمدوك والبرهان
كشفت مصادر سودانية مطلعة،  أن وفدا إسرائيليا، زار الخرطوم أمس الأربعاء، لبحث توقيع اتفاق سلام بين البلدين.
وقالت المصادر التي فضّلت عدم الكشف عن هويتها، لحساسية منصبها، إن الوفد، الذي لم تعرف تشكيلته، اجتمع مع رئيس مجلس السيادة السوداني عبدالفتاح البرهان، ورئيس الحكومة عبدالله حمدوك.
وناقش الاجتماع مسألة توقيع اتفاق سلام بين تل أبيب والخرطوم، في وقت أعلنت فيه الولايات المتحدة عزمها رفع السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب.
وحتى الساعة 12.00 تغ، لم تؤكد أو تنف الحكومة السودانية زيارة الوفد الإسرائيلي للخرطوم. 
وكانت وسائل إعلام عبرية، تحدثت صباح اليوم عن اتفاق سلام وشيك بين إسرائيل والسودان، بعد لقاءات جرت بالخرطوم أمس.
صحيفة "إسرائيل هيوم"، المقربة من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، قالت إن وفداً إسرائيلياً رفيع المستوى من مكتب رئيس الحكومة ومسؤولين في جهاز المخابرات (الموساد) التقوا في الخرطوم بنظرائهم السودانيين في الحكومة الانتقالية.
ووفق الصحيفة، تمكنت الوفود من التوصل إلى اتفاق اعتراف ثنائي بين إسرائيل والسودان.
في هذه الأثناء، خرج أكثر من مسؤول إسرائيلي، في الساعات الماضية، يتحدث عن اتفاق سلام قريب مع الخرطوم، بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رفع اسم السودان من قائمة الدول الداعمة للإرهاب.
وفي حال اتخذ السودان هذه الخطوة، سيكون البلد العربي الخامس الذي يعقد اتفاق سلام مع إسرائيل بعد مصر والأردن والإمارات والبحرين.

إقرأ ايضا
التعليقات