بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الشيوعي العراقي يلمح الى تواطؤ مع مسلحين هاجموا دور ناشطين في بابل

الحزب الشيوعي العراقي

استنكر الحزب الشيوعي العراقي الاعتداءات التي تعرض لها ناشطون في محافظة بابل ، وطالب القوات الامنية ، بالقبض على المعتدين وتقديمهم للقضاء .

وقال الحزب الشيوعي في بيان :" تصاعدت خلال اليومين الماضيين وتيرة الاعتداء على الناشطين في الحراك الشعبي في بابل ، فقد هوجمت بيوت الناشطين في مدينتي المدحتية و المحاويل من قبل جماعات مسلحة وجرى اطلاق الرصاص الحي على دورهم في محاولة لارهابهم، في الوقت الذي كانت فيه  الحكومة قد فرضت حظرا للتجوال على كافة مدن المحافظة"، متسائلا :" كيف استطاع هؤلاء التجول بسياراتهم واسلحتهم وتجاوز نقاط التفتيش المنتشرة على الطريق وفي المدن ".

وطالب  قيادة شرطة بابل باتخاذ الاجراءات الفورية لالقاء القبض على المعتدين  وتقديمهم للعدالة ، وأن يتم فرض سلطة القانون وحصر الاسلحة بيد القوى الأمنية وعدم فسح المجال للقوى العابثة بالنظام  لتقويض الأمن في المحافظة، كما طالب بمحاسبة الجهات الواقفة وراءهم والتي سمحت لهم بالتحرك بحرية رغم حظر التجوال ، واطلاق  سراح المعتقلين من المتظاهرين بالسرعة الممكنة.

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات